التخطي إلى المحتوى
ميناء وهران
ميناء وهران

تعرض ميناء وهران لصدمة كبيرة ، بعد أن تمت سرقة أكثر من 17 قنطار من مسحوق الحليب ، تم استيراده من الخارج و موجه للاستهلاك المحلي بالجزائر .

و قبل خروج الشحنة من الميناء ، أقدم مجهولون على كسر أحد الحاويات التابعة للديوان الوطني للحليب ، وسرقة منها 35 كيس بسعة 50 كلغ .

وفتحت مصالح الشرطة القضائية تحقيقا معمقا في القضية ، للكشف عن ملابسات السرقة التي استهدفت الميناء ، وخاصة حاويات مسحوق الحليب الموجهة إلى السوق الجزائرية .

طالع أيضاً : بن بوزيد : الجزائر نجحت في القضاء على كورونا لكن اليقظة مهمة

و في هذا الصدد إستمعت مصالح الشرطة ، الى عدد من العمال العاملين في الميناء المتواجد بولاية وهران ، لتحديد ملابسات هذه السرقة التي تعرض لها .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *