التخطي إلى المحتوى
الرئيس عبد المجيد تبون يأمر بوضع خطة لانقاذ شركة الخطوط الجوية الجزائرية
فتح المطارات في الجزائر

أمر رئيس الجمهورية، الرئيس عبد المجيد تبون بتحظير خطة إصلاح شاملة من أجل إنقاذ شركة الخطوط الجوية الجزائرية من الإفلاس المحتمل، بعد التوقف عن العمل لأزيد من 7 أشهر بسبب فيروس كورونا.

وأثناء ترأسه لاجتماع مجلس الوزراء الدوري الأحد، أمر رئيس الجمهورية، بإعادة النظر الى طريقة عمل شركة الخطوط الجوية الجزائرية، لكي تصبح قادرة على المنافسة الدولية، لكن مع تقليص عدد وكالاتها في الخارج .

حيث تعاني الخطوط الجوية من عجز في السنوات الأخيرة، مع تجاوز عدد الموظفين المشتغلين بها لـ10 ألاف موظف، توقف غالبيتهم عن العمل بعد إغلاق المجال الجوي.

في نفس الاجتماع أمر الرئيس تبون بفتح المطارات في الجزائر لكن الداخلية فقط، وانشاء شركات خاصة من أجل ضمان توفر النقل الداخلي بين الولايات، و أيضا في إطار امتصاص البطالة وتوفير فرص الشغل.

في حين لم يتم الكشف عن أي قرار بخصوص فتح المطارات والرحلات الجوية نحو الخارج، بسبب تدهور الوضع الوبائي في أوروبا، التي يقصدها الجزائريين غادة.

وقرر الرئيس في سياق متصل التحضير لانجاز مطار محوري في تمنراست بالجنوب، بالعمل مع مختصين وخبراء لدخول السوق الأفريقية.

في الأخير دعا الرئيس عبد المجيد تبون الى فتح خطوط جوية جديدة نحو الخارج بالتحديد نحو أمريكا وأفريقيا، في ظل الظروف الصحية التي تجتاح العالم حاليا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *